ד"ר עזיז שופאני
 
 
 
 
 
 
 
 
 
חיפוש
 
 
 
 
 
 
 

سرطان الجلد

 
عتبر سرطان الجلد احدى انواع الامراض الشائعة جدا عند الانسان الغربي ونقصد بالانسان الغربي الشخص ذوي الصفات البشرة الفاتحة والعيون الفاتحة. ان سرطان الجلد عادة يكون نتيجة التعرض لاسعة الشمس لفترة طويلة حيث ان هنالك علاقة مباشرة واضرار متراكمة نتيجة التعرض لاشعة الشمس وتطور سرطان الجلد.

هنالك عدة انواع من سرطان الجلد :

1) سرطان الميلانوما ( Melanoma ) وهو نوع من سرطان الجلد الخبيث جدا ومصدره في خلايا melancytes وهي خلايا التي تفرز    اللون وتعطي البشرة اللون الغامق.
2) سرطان الجلد غير الميلانومة وهو الاكثر شائعا والذي يضم بشكل خاص نوعيين, الاول basal cell carcinoma والثاني squamos cell carcinoma. ان هذان النوعان الآخران هما يمثلان المجموعة الكبرى من سرطان الجلد ومصدرهم من الخلايا التي تنتج طبقات الجلد والتي تدعى basal cell. ان هذه الانواع من السرطانات تظهر على المناطق التي تتعرض بشكل كبير الى اشعة الشمس وخاصة منطقة الوجه والانف بشكل خاص. ان نمو هذه الانواع من السرطانات هو بطيئ جدا ولكنه في بعض الحالات قد يكون خبيثا جداُ حيث يؤدي الى اضرار كبيرة في منطقة الورم خاصة اذا كان في الوجه وفي حالات نادرة اخرى يمكن ان يؤدي الى ارسال גרורות التي قد تؤدي الى الوفاة.
بالرغم ما قيل سابقا ان هذه الاورام تكثر عادة عند الاشخاص ذوي البشرة الفاتحة والذين يعتبرون حساسون للتعرض لاشعة الشمس الا ان هذا الورم قد يظهر ايضا عند اشخاص ذوي البشرة القمحية بنسبة ايضا مرتفعة ولكنه يعتبر نادرا جدا عند ذوي البشرة الغامقة جدا حيث يشكل اللون الغامق للبشرة درعا ويمنع من اختراق اشعة الشمس للبشرة وتطور مثل هذه الانواع السرطانية. ان العلاج المباشر لمثل هذه المشكلة هو استئصال جراحي لهذه الاورام, حيث باستطاعة هذا العلاج استئصال المرض بنسبة عالية وضمان شفاء الشخص المصاب.  هنالك ارتفاعا زائد بظهور سرطان الجلد في العالم في السنوات الاخيرة ويرجع ذلك الى ارتفاع كمية الاشعاعات التي تصل الى الكرى الارضية وذلك بتأثير من التقلص وظهور الضرر الى طبقة الاوزون, اضف الى ذلك التغير العديد في صفات الانسان والميول اكثر الى التعرض لاشعة الشمس وان كان ذلك في التغير باللباس الخارجي او من خلال اتباع طرق حياة متعددة فيها التعرض لاشعة الشمس كبير وعال خاصة في الساعات التي تكون فيها اشعة الشمس عالية ومرتفعة جدا.

الاشخاص الذين عانون لمثل هذه الاورام السرطانية معرضون لاصابة مرة اخرى لمثل هذا السرطان ولذا يوصى بشكل عام بالحماية بالتعرض لاشعة الشمس اولا وثانيا اتباع نظام حياة سليم واسلوب تعرض للشمس مبدئه الوقاية من خلال الاستعمال الواقي من اشعة الشمس وثالثا معاينة طبيب الجلد او الطبيب المختص بالجراحة التجميلية مرة كل سنة او في حالة ظهور لبقع او جروح في الجسم خاصة في منطقة الوجه من اجل الاكتشاف المبكر لمثل هذه الاورام. ان هذا الشئ مهم لكافة الناس خاصة للأشخاص فوق سن الاربعين وخاصة تلك المجموعة التي ظهر عندها ذات مرة مثل هذا النوع من السرطان.

هنالك بعض العلامات التي قد تثير الشك في نتوءة جلدية وعندها تطلب مراجعة الطبيب لمعاينة هذه الحالة ولاجراء الاستئصال عند الحاجة. ان اي ظهور نتوء جلدي جديد يتطلب بشكل مبدئي معاينة طبيب مختص لاعطاء الاستشارة الطبية. ظهور اي تغير في الحجم او الشكل او اللون او ظهور التقييح في اي نتوء جلدي يتطلب بشكل سريع معاينة الطبيب المختص.

ان الشامات او البقع الجلدية السمراء شائعة جدا وغالبيتها المطلقة هي حميدة ولا يوجد اي سبب لاستئصالها, هنالك بعض التغييرات التي ممكن ان تطرأ على هذه النتوءات السمراء والتي قد تثير الشك وفي مثل هذه التغييرات قد تكون هنالك الحاجة لاستئصال هذه النتوءات خوفا من ظهور تغييرات مستقبلية فيها او خوفا من ان تحتوي على خلايا سرطانية. وهنالك بعض التعليمات والمؤشرات التي تثير الشك والتي

تتطلب من الشخص مراجعة الطبيب ومنها :

1)  في حالة تغير لون الشامة وخاصة ظهور اللون البرتقالي في داخل اللون الغامق
2)  في كافة الحالات التي تظهر فيها نمو سريع للشامة و في تلك الحالات التي تكون فيها لون الشامة غامقا جدا او في الحالات التي يكون فيها محيط الشامة ليس متناسقا وليس متساويا وفيه تداخلات وتعرجات.
3)  في حالة ظهور تقيح في الشامة.
كل هذه التغييرات قد تثير الشك. هذه التغييرات لا تدل على ظهور تغييرات خبيثة في الشامة ولكنها تدل على فعالية في داخل الشامة وتطلب مراجعة الطبيب لمعاينة الحالة ومعاينة الشامة وفي حالة الحاجة الاستئصال لهذه الشامة. ان الجراحة في غالبية هذه الحالات هي الحل الذي يعطي النتائج الكافية.

ان سرطان الجلد هو احدى المجالات التي فيه القدرة على اكتشاف مبكر هو عال جدا وذلك لان هذه النتوءات الجلدية هي بارزة عل الجلد الخارجي وفي غالبية الحالات المطلقة هنالك امكانية لاجراء اكتشاف مبكر. ان اجراء فحص للبشرة الخارجية قد يأخذ بعض الدقائق وفيه يمكن اكتشاف هذه النتوءات الخبيثة واستئصالها واعطاء شفاء كامل للشخص وفي مثل هذه الحالات سرطان الجلد الاكتشاف المبكر هو الحل الامثل والافضل للشفاء المتكامل واكتشاف السرطان في فتراته المبكرة حيث يكون الاستئصال الجراحي الحل الامثل الذي يعطي شفاء كاملا لذا اوصي في حالة ظهور اي نتوء او تغير في اي نتوء مراجعة الطبيب لمعاينة الحالة واعطاء العلاج الملائم.
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
ציפורן 2/5, נצרת עילית
טל': 6013011 - 04
פקס: 6013012 - 04
 

 
 
חפשו אותנו ב- 
 
 
 
Show Profile
 
 
 

 
 
 
 
 
 
 
יצירת קשר
 
השדות המסומנים ב- * הם שדות חובה
 
 
* שם:
 
  טלפון:
 
* אימייל:
 
  הערות:
 
* קוד:
Capcha